راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

وزير الخارجية السوري يؤكد أن الغرب يخدع العالم ويدعم الإرهاب

دمشق، 26 أيلول/سبتمبر (راديو هافانا كوبا-أر تي) - أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم، اليوم الاثنين، أن محاولات الغرب بشأن تحميل روسيا المسؤولية عن التصعيد في سوريا ترمي إلى خداع الرأي العام، لأنه هو من يدعم الإرهاب.

ونقلت قناة الميادين عن المعلم قوله إن واشنطن ولندن وباريس دعت إلى عقد الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الدولي دعما للتنظيمات الإرهابية في سوريا.

وأوضح الوزير أن الولايات المتحدة حاولت، أثناء جلسة الأحد، تحميل موسكو المسؤولية عن التصعيد في سوريا، ردا على الاتهامات، التي وجهها إليها وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، بتنصلهم من الاتفاق الذي توصل إليه في جنيف مع نظيره الأمريكي جون كيري.

واتهم رئيس الدبلوماسية السورية واشنطن بمحاولات الكذب والسعي إلى تغيير الحقائق، بالنسبة لما تقوم به الحكومة السورية، مضيفا أن عدم قدرة الولايات المتحدة على التفريق بين "جبهة فتح الشام" "النصرة" سابقا وفصائل مسلحة أخرى يفسر بأن "هذه الجماعة تشكل عمودا فقريا لها"، على حد قول الوزير.

وتجدر الإشارة إلى أن الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الدولي بشأن سوريا عقدت يوم أمس الأحد بمبادرة من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، وسبق أن طالبت هذه الدول روسيا، في بيان مشترك لها، بـإظهار جهوزيتها لإتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل إنقاذ التسوية السياسية في سوريا، وذلك على خلفية إحراز الجيش السوري تقدما ميدانيا ملحوظا في إطار العملية العسكرية التي أطلقها الخميس في حلب، بهدف استعادة المنطقة من قبضة الجماعات المسلحة.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3860348

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4037
  • اليوم: 3487
  • في الخط: 187
  • الكامل: 3860348