رئيس الإكوادور يؤكد أن الانتخابات الرئاسية هي التي تحدد الاتجاه السياسي في المنطقة

كيتو، 04 مارس/آذار 2017 (راديو هافانا كوبا) : اكد رئيس جمهورية الإكوادور رافاييل كورريا أن الانتخابات الرئاسية التي تجري الثاني من أبريل/نيسان المقبل في بلاده، هي التي تحدد الاتجاه السياسي في المنطقة أمام المحاولات لاستعادة النيوليبرالية الجديدة.

وفي تصريحات للصحافة المحلية، اعرب الرئيس الإكوادوري عن ثقته بفوز حزب "اليانزا بايس" الذي يتزعمه في الجولة الثانية من الانتخابات الرئيسية في بلاده، لكن حذر أن المعارضة تحاول بأي وسيلة تجاهل قبول النتائج وستقوم في توليد الارتباك والفوضى.

وأشار رافاييل كورريا، أن مرشح حزب "اليانزا بايس" لينين مورينو، هو الفائز في معظم الاستطلاعات التي أجريت في الإكوادور. كما حث جميع السكان لان يكونوا على استعداد لدحر استراتيجية اليمين المتطرف في البلاد لعدم قبول هزيمة المعارضة.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up