الحكومة الفنزويلية تؤكد استعدادها مجدداً لمواجهة الأزمة الاقتصادية

كاراكاس، 20 تشرين الثاني/نوفمبر (راديو هافانا كوبا) - أكدت السلطات الفنزويلية من جديد على استعدادها لمواجهة الأزمة الاقتصادية التي تروج لها عوامل داخلية بدعم خارجي، في سبيل الإطاحة بالثورة البوليفارية.

وخلال الأسبوع المنصرم تم افتتاح 180 معرضاً بمناسبة عيد الميلاد، من أجل تلبية احتياجات أكثر من مليون أسرة، وذلك كدليل على رغبة الحكومة في مواجهة النقص في المواد الغذائية والمضاربة في الأمة الأمريكية الجنوبية.

وفي وقت سابق، أوضح وزير الأغذية، لويس ميدينا، أنه ستصل المواد الغذائية بصورة تدريجية إلى جميع اللجان المحلية للتموين والإنتاج، لتوزيعها على السكان.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up