إحراز تقدم في عملية المصالحة الوطنية التي اقترحتها الحكومة السورية

دمشق، 5 كانون اﻷول/ديسمبر (راديو هافانا كوبا) - انضمت سبع وعشرون مدينة وقرية في سوريا إلى اتفاق المصالحة، بحضور السلطات الحكومية في محافظة حمص الوسطى والمركز الروسي للمصالحة.

وعقب الإشادة بالجهود التي تبذلها روسيا لتحقيق التهدئة في مناطق الصراع، من أجل تحقيق السلام، أجمع ممثلو المنظمات المحلية على أن دفع عملية التسوية الوطنية يساهم في وحدة الشعب السوري، كما أنه يساهم في عودة النازحين واللاجئين السوريين الآمنة إلى منازلهم، في هذه المنطقة.

ومن بين المدن التي انضمت إلى اتفاق المصالحة تبرز مدينة تدمر.

 

 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up