الرفض في الإكوادور لتصريحات الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية حول الوضع في البلاد

كيتو، 16 ديسمبر/كانون الأول 2017 (راديو هافانا كوبا) : رفضت حكومة إكوادور بيان الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية لويس الماغرو حول الوضع المؤسسي للبلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

وفي بيان رسمي قالت وزارة الخارجية الإكوادورية، أن السلطة التنفيذية لاحظت في الشبكات الاجتماعية تقرير تقني قانوني أصدرته منظمة الدول الأمريكية الموجه إلى سلطات كيتو حول بانوراما السياسية، أمام التأكيد من قبل شخصيات أخرى لا علاقة لها بالحكومة على ضرورة التغيير المفترض للنظام المؤسسي.

واكد بيان وزارة الخارجية مجددا، على حق الشعب الإكوادوري في التعبير عن إرادته في الانتخابات من خلال استفتاء ومشاورة شعبية تعقد في ظل التزام غير مقيد بالدستور واللوائح الداخلية لتقرير المسائل ذات الاهتمام الوطني.

 

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up