النائب جول جبور يحذر من تصعيد اليمين الدولي في فنزويلا

كاراكاس، 4 نيسان/أبريل (راديو هافانا كوبا) - حذر السياسي والنائب في الجمعية الوطنية التأسيسية جول جبور، من أن اليمين الدولي يعزز التصعيد، بغية عزل الأمة الأمريكية الجنوبية وحكومتها.
 

وأوضح جول جبور في العاصمة الفنزويلية كاراكاس أنه وفي إطار هذه الإجراءات، قام حزب طاولة الوحدة الديمقراطية المعارض بمحاولة تمرير قرار ضد فنزويلا في اجتماع هذه الهيئة.
 

وقال ممثل تكتل الوطن أمام الاتحاد البرلماني الدولي إنه خلال الاجتماعات المقرر عقدها اعتباراً من الرابع والعشرين ولغاية الثامن والعشرين من مارس في مدينة جنيف السويسرية، قدم وفد المعارضة الفنزويلية وثيقة تسعى إلى معاقبة حكومة الرئيس نيكولاس مادورو.
 

ووصف جبور تصرف اليمين بأنه فشل ذريع، والذي يحاول تمرير اقتراح يرمي إلى التدخل في الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية تحت غطاء إنساني، بسبب غياب الديمقراطية والضمانات الانتخابية في فنزويلا على حد تعبير القطاعات اليمينية.
 

وأكد جول جبور الذي يشغل أيضاً منصب نائب عن الحزب الشيوعي الفنزويلي، أن ممثلي المعارضة في الجمعية الوطنية غير الشرعية، ممن يشاركون في لقاء الاتحاد البرلماني الدولي قد أخفقوا، بعد أن رفضت هذه الهيئة الإقتراح الذي قدمته المعارضة، بسبب قلة الأدلة القانونية.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up