الرئيسة اﻷرجنتينية السابقة تسمح بتفتيش ممتلكاتها

هافانا، 22 آب/أغسطس (راديو هافانا كوبا) - سمحت رئيسة الأرجنتين السابقة، كريستينا فرنانديز، للسلطات بتفتيش ممتلكاتها، في إطار عملية التحقيق في قضية الفساد الزعومة المتهمة بها في البلاد.

وكانت كريستينا فرنانديز، التي تشغل الآن منصب عضو بمجلس الشيوخ، والتي تتمتع بالحصانة من الملاحقة القضائية، قد وافقت يوم الثلاثاء، على طلب تفتيش منازلها الثلاثة للحصول على أدلة.

ومن خلال حسابها على شبكة “تويتر” للتواصل اﻹجتماعي قالت الرئيسة اﻷرجنتينية السابقة: "ليس لديَّ أي مشكلة في تفويض مجلس الشيوخ بما طلبه (القاضي كلاوديو) بوناديو"، في إشارة إلى القاضي في القضية".

وأردفت: "لكنني أريد أن أوضح أن قراري لا ينبغي بأي حال من الأحوال التحقق من صحة الإجراءات غير العقلانية التي اتخذها بوناديو في حملته الصليبية ضدي".

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up