راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

موسكو تأمل بنقل الترسانة الكيميائية السورية بأكملها للخارج بحلول 13 أبريل/ نيسان

موسكو، 14 آذار/مارس (راديو هافانا كوبا-روسيا اليوم) - أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن هناك إمكانية لتتخلص سورية من جميع المواد السامة من ترسانتها الكيميائية، بحلول 13 أبريل/نيسان القادم.

وقال مدير دائرة الأمن ونزع الأسلحة بوزارة الخارجية الروسية ميخائيل أوليانوف في مقابلة مع وكالة "نوفوستي" الروسية نُشرت اليوم الجمعة: "إذا لم تظهر أية عوائق، فسيتم إنجاز عملية نقل (المواد السامة) الى الخارج بعد شهر".

وذكر أن نحو 33 % من المواد الكيميائية نُقلت من سورية حتى الآن، بينما قامت السلطات السورية بإتلاف مادة الأيزوبروبانول في أراضيها.

وتابع: "بشكل عام، تخلصت سورية حتى الآن من 43% من ترسانتها الكيميائية، وهناك جميع الأسس لنتوقع أن تتابع هذه العملية بشكل نشيط".

وأضاف أن عملية إتلاف المواد السامة على متن السفينة الأمريكية "كيب راي" يجب أن تبدأ قبل نهاية أبريل/نيسان القادم.

ورجح أوليانوف أن تقوم سفن تابعة لحلف الناتو بتأمين عملية إتلاف الأسلحة الكيميائية على متن السفينة الأمريكية.

وكانت روسيا سبق ان أجرت محادثات مع حلف الناتو بشأن تشكيل بعثة مشتركة لحراسة السفينة الأمريكية أثناء تدمير الترسانة الكيميائية السورية على متنها. لكن الأمين العام لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن أعلن يوم 5 مارس/آذار أن الحلف توقف عن التخطيط بشأن تشكيل مثل هذه البعثة، بسبب خلافه مع موسكو بشأن الأزمة الأوكرانية.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

7389549

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 8873
  • اليوم: 8106
  • في الخط: 176
  • الكامل: 7389549