صحة الرئيسة الأرجنتينية في تحسن مستمر بعد خضوعها لعملية جراحية

بوينس أيرس، 12 تشرين اﻷول/أكتوبر (راديو هافانا كوبا) - بدأت الرئيسة اﻷرجنتينية، كريستينا فرنانديز، تمشي في غرفتها في المستشفى التابعة لمؤسسة فافالورو، حيث خضعت لعملية جراحية يوم الثلاثاء الماضي، وهو اﻷمر الذي يمثل دليلاً واضحاً على تحسن صحتها، على ما أكد المتحدث باسمها ألفريدو سكوكسيمارو في العاصمة بوينس أيرس.

وأوضح مدير قسم الإعلام في المكتب الرئاسي أن صحة الرئيسة تتطور بشكل إيجابي، بعد مرور ثلاثة أيام على العملية الجراحية التي خضعت لها ﻹستئصال ورم دموي تحت الجافية من الجمجمة.

وكان سكوكسيمارو قد أكد أن الضوابط السريرية والعصبية لرئيسة الدولة، وكذلك الفحوصات المخبرية، لا تزال ضمن المعايير العادية وهي تتغذى بشكل صحيح.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up