الشعب الكولومبي يخرج إلى الشوارع مرة أخرى للمطالبة بالسلام والديمقراطية في البلاد

En las calles otra vez el pueblo colombiano para exigir paz y democracia.

بوغوتا، 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 (راديو هافانا كوبا): ستشهد كولومبيا يومًا جديدًا من التعبئة الاجتماعية اليوم الخميس عندما يتظاهر آلاف المواطنين عبر المدن الرئيسية في البلاد للمطالبة باحترام السلام والديمقراطية ووضع حد للعنف.

وفقا للجنة الوطنية للإضراب، ستبدأ المظاهرات مختلف المجموعات الاجتماعية والنقابية والسكان الأصليين والطلاب والنساء والمنحدرون من أصل أفريقي والفلاحين والزراعيين في البلاد من الساعة 09:00 بالتوقيت المحلي.

وفي بيان أشارت الوحدة المركزية للعمال إلى أن حكومة إيفان دوكي لا تحاور ولا تفاوض، الأمر الذي دعا إلى اتخاذ إجراءات في الشارع للفت انتباه الرئيس، حيث قال الأمين العام للنقابات الكولومبية أيدغار موخيكا، إن الاعتراف بحقوق المفاوضة الجماعية هو إمكانية التقدم على طريق الحوار الاجتماعي.

وأشار المنظمون إلى أن التعبئة ستكون سلمية وستحترم البروتوكولات الصحية القصوى لمنع انتشار فيروس كورونا. ومن بين مطالب المحتجين مناقشة مواصفات الطوارئ وحماية المرأة والقطاعات الضعيفة وإنقاذ الشركات الصغيرة والمتوسطة وإلغاء المرسوم 1174 الخاص بأرضية الحماية الاجتماعية.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up