الشعب الفنزويلي يجري اليوم مسيرة تأييد للثورة البوليفارية

كاراكاس، 23 كانون الثاني/يناير (راديو هافانا كوبا) - يجري الشعب الفنزويلي اليوم في العاصمة كاراكاس مسيرة تاريخية حاشدة، تكريماً لشهداء الثورة البوليفارية، ورفضاً لأعمال العنف التي تقوم بها المعارضة في سبيل زعزعة استقرار البلاد.

وخلال تصريحات أدلى بها لوسائل اﻹعلام، أكد رئيس بلدية كاراكاس، خورخي رودريغيز، أن المظاهرة الشعبية التي دعا إليها الحزب الاشتراكي الموحد الفنزويلي، ترمي أيضاً إلى إحياء ذكرى الإطاحة بديكتاتورية ماركوس بيريز خيمينيز في عام 1958 وانتصار الشعب على كل مؤامرة من المؤامرات التي تحيكها القوى اليمينية المحلية المتطرفة.

كما ندد رودريغيز بالمحاولات العنيفة التي تقوم بها بعض قطاعات المعارضة، مؤكداً أنه سيتم توطيد أمن الفنزويليين في حال حدوث أي عمل مناوئ للديمقراطية.

وعُلم أيضاً أن طاولة الوحدة الديمقراطية المعارضة قد دعت إلى إجراء مظاهرات عنيفة اليوم الجمعة في العاصمة الفنزويلية، وذلك بغية تكرار "خطة الخروج"، ومحاولة الانقلاب التي أسفرت عن مقتل 43 شخصاً في عام 2014.

وذكرت السلطات الفنزويلية مؤخراً أن جماعات المعارضة تلقت تمويلاً من الخارج بلغت قيمته مليون دولار، وذلك بهدف تكرار المخطط اﻹنقلابي للعام الماضي.

كما أكدت سلطات كاراكاس أن المجموعات اليمينية تحاول نشر اﻵراء السلبية في البلاد من خلال نشر الأخبار حول النقص في المواد الغذائية والتحريض على العنف بواسطة الشبكات الاجتماعية.
 

 

 

 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up