راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

وزير خارجية الإكوادور يدين في الأمم المتحدة الأضرار البيئية التي أدت إليها شركة شيفرون النفطية

اﻷمم المتحدة، 25 أيلول/سبتمبر (برنسا لاتينا) - أدان وزير العلاقات الخارجية الإكوادوري ريكاردو باتينيو، في اﻷمم المتحدة اﻷضرار البيئية التي لحقت بالبلد اﻷنديني والتي أدت إليها شركة شيفرون النفطية الأميركية.

وأوضح باتينيو أن الشركة الأمريكية قامت برمي ما يقرب من 80 مليون طن من النفايات السامة في غابات الامازون، حيث حفرت أكثر من 350 بئراً من النفط خلال الفترة التي تتراوح ما بين عامي 1964 و1992.

وأكد رئيس الدبلوماسية اﻹكوادورية أن اﻷمر يتعلق بأكبر تسرب للمواد السامة في التاريخ، وبما في ذللك أكبر ب 87 مرة من الكارثة الناجمة عن شركة البترول البريطانية في خليج المكسيك.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3845368

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4656
  • اليوم: 1324
  • في الخط: 164
  • الكامل: 3845368