راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

الرئيسة الأرجنتينية تؤكد أن بلادها ستدافع عن سيادة جزر مالفيناس في إطار السياسة وليس في إطار الحرب

بوينس أيرس،3 نيسان/أبريل (راديو هافانا) - أكدت رئيسة الأرجنتين، كريستينا فرنانديز، أن بلادها ستواصل الدفاع عن سيادة جزر مالفيناس على نحو سلمي، دون اللجوء إلى الحرب التي كانت بريطانيا قد استعدت لها مؤخراً.

وقد طالب وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون، بمبلغ 268 مليون دولار لتحديث القوة العسكرية في أرخبيل الجنوب، لأن الأرجنتين حسب زعمه تمثل خطراً حقيقياً.

وخلال حفل أقيم في محافظة أوشوايا بمناسبة الذكرى السنوية الثالثة والثلاثين لبدء الحرب على جزر مالفيناس بين بريطانيا والدولة الأميركية الجنوبية، طالبت الرئيسة اﻷرجنتينية كريستينا فرنانديز الدولة اﻷوروبية بأن تلبي احتياجات شعبها، بدلاً من زيادة الميزانية العسكرية.

وأكدت رئيسة الدولة الأرجنتينية أن بلادها لا تمثل خطراً على أحد.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

6647750

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4683
  • اليوم: 1709
  • في الخط: 106
  • الكامل: 6647750