الرئيس الفنزويلي يؤكد مجددا دعم بلاده لسورية أمام عدوان الدول الغربية

كاراكاس، 17 نوفمبر/تشرين الثاني (راديو هافانا كوبا) : جدد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو التأكيد على دعم بلاده لسورية شعبا وقيادة في مواجهة الإرهاب الذي يهدد العالم بأسره وأمام عدوان الدول الغربية.

وقال مادورو في كلمة له خلال نشاط جرى في كاراكاس، " إننا نقف ضد الإرهاب الذي يستهدف سورية ونحن ندعم الشعب السوري الشقيق والحكومة الشقيقة في سورية في نضالهم ضد الإرهاب"، مشيرا إلى أن خطر الإرهاب بات يهدد العالم بأسره وتحديدا أوروبا التي يجب عليها مراجعة سياساتها الخاطئة تجاه سورية.

ودعا الرئيس مادورو إلى العمل لإيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وإعادة إعمارها وقال “إننا ندعو للسلام في سورية ومن أجل دولة القانون” مجددا رفضه كل أشكال التدخل في الشؤون الداخلية للدول.

واعتبر مادورو أن خطر الإرهاب الذي نشهده حاليا يمثل فاشية جديدة يجب التصدي لها موضحا أن "الإسلام سيبقى دين سلام بينما هؤلاء الإرهابيون الذين يتحدثون باسمه لا يمثلونه وإنما يمثلون توجها فاشيا يجب أن يتوقف”.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up