وزيرة العلاقات الخارجية الفنزويلية ترحب بإحياء الذكرى السنوية الرابعة لتأسيس سيلاك

كيتو، 3 كانون اﻷول/ديسمبر (راديو هافانا كوبا) - رحبت وزيرة العلاقات الخارجية الفنزويلية، ديلسي رودريغيز، بإحياء الذكرى السنوية الرابعة لتأسيس تجمع دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (سيلاك)، مشددة على ضرورة تعزيز الوحدة الإقليمية.

وأكدت رودريغيز من خلال حسابها على شبكة تويتر للتواصل الاجتماعي، أنه وخلال قمة كاراكاس، التي عقدت في الثاني والثالث من كانون الأول/ ديسمبر من عام 2011 بدأت تؤتي ثمارها الجهود التي بذلها الزعيم التاريخي للثورة البوليفارية، هوغو تشافيز، من أجل تحقيق الوطن الكبير الذي كان يحلم به المحرر سيمون بوليفار.

وذكرت وزيرة العلاقات الخارجية الفنزويلية أن إنشاء سيلاك قد أدى بالدول الأعضاء إلى اﻹلتزام بتعزيز الوحدة وضمان حق الشعوب في تقرير المصير.

 

 

 

 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up