الرئيس الكولومبي يؤكد أن الاتفاق الذي تم توقيعه في هافانا يساهم في إحلال السلام في كولومبيا

بوغوتا، 16 كانون اﻷول/ديسمبر (راديو هافانا كوبا) - أكد الرئيس الكولومبي، خوان مانويل سانتوس، أن الاتفاق الذي تم توقيعه في العاصمة الكوبية هافانا، والمتعلق بمسألة ضحايا النزاع المسلح، يساهم في إحلال السلام في البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

وخلال تصريحات بثتها قناة تيليسور، ذكر سانتوس أن الاتفاق الذي تم توقيعه أمس في هافانا، يسمح باتخاذ إجراءات تتعلق بالتعويضات، لتعزيز القانون الخاص بالضحايا، الذي عاد بالنفع على ما يقرب من ستمائة ألف شخص، منذ عام 2011.

وأكد الرئيس الكولومبي أن الضحايا يحظون بالدعم الكامل من السلطة التنفيذية الوطنية، لكي يتم احترام كافة حقوقهم، ومنع تكرار مثل هذه اﻷعمال.

كما أوضح أنه ستجري معاقبة أولئك الذين ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية، وجرائم حرب والإبادة الجماعية وعمليات الاختطاف والإعدام خارج نطاق القضاء والاختفاء والتعذيب والعنف الجنسي.
 

 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up