راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

الثوار الكولومبيون يرفضون الاستفتاء كآلية لتوقيع اتفاق السلام في كولومبيا

هافانا، 9 شباط/فبراير (راديو هافانا كوبا) - أكدت القوات المسلحة الثورية الكولومبية-جيش الشعب (فارك) مجدداً رفضها للاقتراح الذي قدمته الحكومة، في سبيل التوقيع على اتفاق سلام نهائي من خلال استفتاء.

وأكد الثوار الكولومبيون في رسالة مفتوحة موجهة إلى الحكومة الوطنية، صدرت أمس في العاصمة الكوبية هافانا، أن هذه المبادرة التي وافق عليها مؤخراً الكونغرس ليست سبيلاً سياسياً، وليست آلية قانونية ودستورية ملائمة للتوقيع على اتفاق سلام ينهي النزاع المسلح في الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.

وتصف قوات فارك أيضاً في الرسالة القرار الآحادي الجانب الذي اتخذته الحكومة والكونغرس، بأنه خطأ سياسي وغير مناسب، لعدم اعتباره آلية ﻹصدار أو تعديل أو إلغاء القوانين، وكذلك لعدم اعتباره آلية لإصلاح الدستور.

وفي هذا الصدد، يؤكد الثوار الكولومبيون في الرسالة، أنه وفقاً للقوانين، يجوز تعديل الدستور من قبل الكونغرس، ومن قبل جمعية تأسيسية، أو من قبل الشعب من خلال استفتاء عام.

ويبحث ممثلو القوات المسلحة الثورية الكولومبية-جيش الشعب (فارك)، وحكومة الرئيس، خوان مانويل سانتوس في هافانا، تقارب المواقف بشأن إنهاء الصراع ويناقشون آليات لتوقيع اتفاق السلام النهائي. وقد حقق ممثلو قوات فارك وحكومة بوغوتا حتى الآن توافقاً جزئياً بشأن قضايا مثل التنمية الزراعية الشاملة، والمشاركة السياسية، والمخدرات غير المشروعة، ودفع تعويضات لضحايا النزاع.
 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3830413

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4441
  • اليوم: 1266
  • في الخط: 175
  • الكامل: 3830413