راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

نشطاء فنزويليون يطالبون بإجراء تحقيق مع القوى اليمينية المهيمنة على البرلمان بشأن عملية الاستفتاء ضد نيكولاس مادورو

كاراكاس، 7 تموز/يوليو (راديو هافانا كوبا) - يقوم النشطاء الاجتماعيون الفنزويليون اليوم بمظاهرة حاشدة في العاصمة الفنزويلية كاراكاس، للمطالبة بفتح تحقيق مع القوى اليمينية المهيمنة على البرلمان، بشأن المخالفات التي اعترت عملية جمع التوقيعات للاستفتاء ضد الرئيس نيكولاس مادورو.

ووفقاً للنائب الاشتراكي ديوسدادو كابيجو، فإن المتظاهرين، الذين سيتوجهون إلى مقر النيابة العامة سينددون بعمليات التزوير التي جرت خلال عملية جمع التوقيعات.

وكان الحزب الاشتراكي الموحد الفنزويلي قد رفع أمس دعوى قضائية ضد تحالف طاولة الوحدة الديمقراطية المعارض، وذلك بسبب المخالفات التي ارتكبها خلال عملية جمع التوقيعات الرامية إلى إجراء استفتاء ضد الرئيس نيكولاس مادورو.

وتوجه أعضاء من هذه المنظمة إلى مقر النيابة العامة في ولاية فالكون لرفع الدعوى القضائية بتهمة التحريض على الكراهية والتآمر وتزوير البيانات والوثائق، فضلاً عن ارتكاب جرائم أخرى يدينها القانون الجنائي.

ووفقاً لرئيس المنظمة في ولاية فالكون، خيسوس مونتيجا، فإنه من ضمن الأدلة التي سيجري تقديمها تبرز سرقة بطاقات الهوية، واستخدام بطاقات هوية مزورة، وجمع توقيعات المتوفين والسجناء.

وأردف مونتيجا، أن هذه الجرائم لا يمكن أن تمر دون عقاب، وذلك دفاعاً عن أكثر من 7 ملايين ونصف المليون من الفنزويليين الذين صوتوا في الثالث عشر من نيسان/أبريل من عام 2013 لصالح نيكولاس مادورو.

 

 

 

 

 

 

 

 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3851608

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4569
  • اليوم: 2995
  • في الخط: 212
  • الكامل: 3851608