راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

راؤول كاسترو يترأس الاحتفال الرسمي بمناسبة يوم التمرد الوطني، العيد الوطني في كوب

بينار ديل ريو، 26 يوليو/تموز 2017 (راديو هافانا كوبا) : ترأس جنرال الجيش الكوبي راؤول كاسترو، رئيس مجلسي الدولة والوزراء في محافظة بينار ديل ريو الغربية، الاحتفال الرسمي بمناسبة الذكرى السنوية ال 64 للهجوم على ثكنة مونكادا في سانتياغو دي كوبا وقلعة كارلوس مانويل دي سيسبيديس في جرانما، الحدث الذي بدأ من خلاله الكفاح من اجل تحرير كوبا من ديكتاتورية فولهينسيو باتيستا.

وافتتح الاحتفال من خلال تكريم القائد التاريخي للثورة الكوبية فيدل كاسترو وأنشطة ثقافية وسياسية.

وفي الكلمة الختامية بمناسبة يوم التمرد الوطني، العيد الوطني في كوبا، سلط الأمين العام المساعد للحزب الشيوعي الكوبي ونائب الرئيس خوسيه رامون ماتشادو فينتورا الضوء على التقدم المحرز لمحافظة بينار ديل ريو في مجالات الاقتصاد والصحة والتعليم والثقافة.

وهنا نائب الرئيس الكوبي سلطات هذه المحافظة التي احرز نتائج جيدة لان تكون مقرا للاحتفال الرسمي بمناسبة العيد الوطني، واعترف بالقيم التاريخية لشعب بينار ديل ريو، وحث لمواصلة العمل من اجل الحفاظ علة النتائج الإيجابية في المجال الاقتصادي والاجتماعي.

واكد ماتشادو فينتورا مجددا على موقف الشعب الكوبي الذي لا يتزعزع ضد أكاذيب أعداء الثورة والنضال من اجل رفع الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الولايات المتحدة منذ اكثر من نصف قرن من الزمن.

وادان الأمين العام المساعد للحزب الشيوعي الكوبي التدخل الامبراطوري في جمهورية فنزويلا، وطالب باحترام سيادة وتقرير مصير شعب هذا البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

كما اكد نائب الرئيس الكوبي مجددا على الدعم الغير مشروط لجمهورية كوبا مع الثورة البوليفيارية والرئيس الشرعي لجمهورية فنزويلا نيكولاس مادورو أمام أعمال العنف وزعزعة الاستقرار في البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3839065

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4823
  • اليوم: 5095
  • في الخط: 194
  • الكامل: 3839065