راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

كوبا ترفض بشدة التصريحات التدخلية للامين العام لمنظمة الدول الأمريكية

هافانا، 14 فبراير/شباط 2018 (راديو هافانا كوبا) : رفض نائب وزير العلاقات الخارجية الكوبي روخيليو سيررا بشدة، التصريحات الأخيرة للامين العام لمنظمة الدول الأمريكية ليوس الماغرو، والتي وصفها كتدخلية بالشئون الداخلية لبلاده.

وأعلن روخيليو سييرا في تصريحات للصحافة في مقر وزارة العلاقات الخارجية في العاصمة الكوبية هافانا، أن مسؤول منظمة الدول الأمريكية قد أدلى بتصريحات انطلاقا من مدينة ميامي الأمريكية على العملية الانتخابية الكوبية التي اختارها الشعب الكوبي بحرية، وأشار أن الماغرو حاول إلغاء وصف العملية الانتخابية في كوبا في محاولة لنزع الشرعية عنها، وبالتالي دعم حملات أعداء الثورة الكوبية وحلفائهم.

شدد الدبلوماسي الكوبي على أن الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية كان مصحوبا بسلسلة من الأشخاص الذين يدافعون عن أعمال عدائية وعدوانية ضد كوبا و يدافعون أيضا عن بقى الحصار وشن الأعمال الإرهابية، في حين حذر من أن هؤلاء الأفراد هم جزء من في المجتمع الكوبي الأمريكي الذي يوجد مقره في الولايات المتحدة، والذي لا يزال يحلم بإطاحة الثورة الكوبية.

من ناحية أخرى، أكد انه من الغريب، أن الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية قد قدم صمتا متوازنا بشأن البيانات التي أدلى بها قبل بضعة أيام وزير الخارجية الأمريكي ريكس تايلرسون، الذي أيد فيه انقلابا عسكريا في فنزويلا، ودافع فيه أيضا عن صحة عقيدة مونروي.

وأكد نائب وزير الخارجية روخيليو سييرا، أن كوبا ستتبع طريقها الخاص ولن يتمكن احد من كسرها. حتى لو كانوا يحلمون باستسلام وخضوع الجزيرة الكاريبية مثل الأمين العام الحالي لمنظمة الدول الأمريكية.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

7089196

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 10109
  • اليوم: 6103
  • في الخط: 134
  • الكامل: 7089196