راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

وزير خارجية كوبا يؤكد مسئولية الولايات المتحدة الأكثر الإساءات الوحشية في أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي

ليما، 16 أبريل/نيسان 2018 (راديو هافانا كوبا) : أكد وزير خارجية كوبا برونو رودريغيز في ليما عاصمة بيرو، حول مسئولية الولايات المتحدة للاعتداءات الأكثر وحشية في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، كما اكد أن الفراغ الأخلاقي لواشنطن لا يمكن أن يكون مرجعا للمنطقة.

وفي رده على نائب رئيس الولايات المتحدة ماكيل بينس، خلال الجلسة العامة للقمة الثامنة للأمريكيتين، اتهم برونو رودريغيز نائب رئيس الولايات المتحدة بإخفاء الحقيقة والإحالة إلى هافانا وفنزويلا على نحو مهين، حتى في غياب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الذي تم استبعاده من هذه القمة.

وادان وزير خارجية كوبا ارتباط البيت الأبيض بمبدأ مونروي وعلاقته بالقهر مع الحكومات التقدمية واليسارية في أمريكا اللاتينية.

وبعد حضوره في الجلسة رفيعة المستوى للقمة الثامنة للأمريكيتين، شارك برونو رودريغيز في مجموعة من الأنشطة التضامنية مع كوبا في ليما عاصمة بيرو، حيث شكر تضامن المشاركين مع الجزيرة الكاريبية والتصريحات ضد الحصار الذي تفرضه واشنطن على هافانا ، وتأييدا لاستعادة الأراضي التي احتلتها الولايات المتحدة بشكل غير قانوني في القاعدة البحرية الأمريكية في غوانتانامو، شرق البلاد.

والتقى وزير الخارجية الكوبي مع قادة المنظمات التضامنية والحركات النقابية ومنظمات الطلبة والشباب والنساء، بعد مشاركته في القمة الثامنة للأمريكيتين، حيث أشاد بالمواقف الثورية والمعادية للإمبريالية في أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

6622179

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 5771
  • اليوم: 4082
  • في الخط: 134
  • الكامل: 6622179