راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

وزير خارجية كوبا يؤكد من جديد أن الحكومة الأمريكية تحتقر مواطنيها بالعقوبات الجديدة

هافانا، 06 يونيو/حزيران 2019 (راديو هافانا كوبا) : قال وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز، إن القيود المفروضة على السفر إلى كوبا، والتي فرضتها واشنطن، تتجاهل رأي الأمريكيين من مختلف القطاعات، الذين يفضلون إقامة علاقة محترمة مع الجزيرة الكاريبية.

وأشار برونو رودريغيز في موقعه على "تويتر"، إلى أن العقوبات المفروضة من قبل حكومة الولايات المتحدة تتناقض مع 650 ألف أمريكي ونصف مليون من الكوبيين الذين يعيشون في هذا البلد، الذين سافروا إلى الدولة الكاريبية في عام 2018.

وأكد مجددا أن السياسة الخارجية للبيت الأبيض، التي يروج لها المستشار الأمن القومي جون بولتون، تشكل التهديد الرئيسي للسلام والاستقرار في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي.

وقال وزير خارجية كوبا، بأن مبدأ مونرو الذي يستدعي به بولتون هو اعتداء على سيادة شعوب المنطقة وتقرير مصيرها.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

6038096

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 3116
  • اليوم: 909
  • في الخط: 102
  • الكامل: 6038096