البعثة الكوبية في الأمم المتحدة تندد بالعقوبات الأمريكية على البنوك الكوبية

نيو يورك، 31 أكتوبر/تشرين الأول 2019 (راديو هافانا كوبا) : شجبت البعثة الكوبية في منظمة الأمم المتحدة، أن الحصار الأمريكي يواصل تصعيد أعماله ضد الدولة الكاريبية اليوم ويهدد المؤسسات المصرفية الدولية بفرض عقوبات على تقديم الخدمات.

وأوضح بيانًا صادرًا عن البعثة الكوبية أن حكومة الولايات المتحدة قامت بالاضطهاد المالي في الفترة من أبريل 2018 إلى 22 مارس 2009 على الكثير من البنوك الدولية بسبب المعاملة مع الجزيرة الكاريبية.

وأكدت البعثة الكوبية، أن الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي المفروض على كوبا ما زال يشكّل كابحاً لكل القدرات الكامنة عند الاقتصاد الكوبي، ولتطبيق "الخطة الوطنية للتنمية الاجتماعية" للبلاد، وكذلك لتحقيق "أجندة 2030 وأهدافها للتنمية المستدامة".

وألحق الحصار بين شهر أبريل 2018 وشهر مارس 2019 خسائر بكوبا تبلغ قيمتها نحو أربعة مليارات و343,6 مليون دولار.

وتبلغ قيمة الأضرار المتراكمة على مدار نحو ستة عقود من تطبيق هذه السياسية ما مجموعه 138 ملياراً و843,4 ملايين دولار. مع الأخذ بعين الاعتبار تراجع الدولار مقابل قيمة الذهب في السوق العالمية، تسبب الحصار بأضرار تقدَّر قيمتها بأكثر من 922 ملياراً و630 مليون دولار، وهي حصيلة تمثل تراجعاً نسبته 1,2 في المائة مقارنةً مع الفترة السابقة، وذلك بسبب انخفاض سعر الذهب بنسبة 1,6 بالمائة.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up