الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل يدعو إلى تكثيف الإجراءات لمواجهة ومكافحة فيروس كورونا

هافانا، 14 مارس/آذار 2020 (راديو هافانا كوبا) : دعا الرئيس الكوبي، ميغيل دياز كانيل، للعمل المكثف مع الشعب لتنفيذ الإجراءات في البلاد لمواجهة ومكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، بعد أن أكدت وزارة الصحة العامة وجود أربعة إصابات في الأراضي الكوبية.

جاء ذلك في أجتماع لمجلس الوزراء الذي يتابع تنفيذ خطة الوقاية من المرض ومكافحته، والمتواجد في 111 دولة، لزيادة البحث، ودراسة إنهاء الحالات المشتبه فيها، والحالات المؤكدة، وكذلك جميع جهات الاتصال.

وأكد الرئيس الكوبي أن المرض موجود في البلاد، ودعا إلى منع انتشاره، واعترف بالدور الفعال للسكان المتعاونين، وأظهر ذلك في الكشف الفوري عن الحالات الثلاث الأولى للسياح الإيطاليين.

وشدد دياز كانيل على أنه يجب إعطاء المعلومات اليومية عن المرض في البلاد ويجب التوضيح لكل مواطن من شكوكه، ولكن لا يخفي شيئًا أبدًا، مؤكدا أن الشعب يثق بسلطاته في الإجراءات التي يتم اتخاذها، لكنه من الضروري الحذر أمام هذا الفيروس.

وخلال الاجتماع، علم أيضًا أن كوبا لديها احتياطيات من الدواء (انترفيرون الفا ب2)، أحد الأدوية التي تم علاج مرضى كوفيد-19 في الصين، لتغطية ليس فقط طلب البلد الكاريبي في حالة انتشار الفيروس، ولكن أيضا المجتمع الدولي.

هذا وأعلنت وزارة الثقافة الكوبية إلغاء الأنشطة الثقافية الضخمة وسط جهود لاحتواء تفشي فيروس كورونا الجديد في الجزيرة الكاريبية.

وقالت الوزارة، في رسالة موجزة نُشرت على التليفزيون الوطني، إنه "في إطار الإجراءات الوقائية الرامية إلى التصدي لانتشار (كوفيد-19) في البلاد، سيتم تأجيل الفعاليات الفنية الوطنية والدولية الضخمة حتى إشعار آخر".

وأضافت الوزارة أن "القرار اُتخذ لحماية السكان الكوبيين والمساهمة في منع انتشار كوفيد-19".

وتعزز الحكومة الكوبية إجراءات منع انتشار فيروس كورونا الجديد والسيطرة عليه بعدما ثبتت إصابة ثلاثة سائحين إيطاليين ومواطن كوبي بالفيروس.

 

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up