وزير الخارجية الكوبي يندد بأن الولايات المتحدة تعارض السلام في أمريكا اللاتينية

هافانا، 18 أغسطس/آب 2020 (راديو هافانا كوبا): اتهم وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز، الولايات المتحدة بتخريب إعلان منطقة السلام الذي أعلنته جميع دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي في عام 2014.

وأشار برونو رودريغيز في موقعه على "تويتر"، إلى تلك الوثيقة التي اتخذتها القارة الامريكية في يناير 1014، خلال القمة الثانية لمجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (سيلاك)، التي عقدت في العاصمة الكوبية هافانا.

وقال وزير الخارجية الكوبي، "في عام 2014، وقعت جميع بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي على إعلاننا منطقة سلام، ولقد خربت السياسة الإقليمية للحكومة الأمريكية هذا التطلع الحقيقي لشعوبنا".

وتعتبر كوبا أن الولايات المتحدة تنتهك التزامها بالسلام في المنطقة بأعمالها العدائية والمتداخلة التي تؤثر على كوبا ونيكاراغوا وبوليفيا وفنزويلا.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up