البرلمان الفنزويلي يرفض الحصار الذي تفرضه الوﻻيات المتحدة ضد كوبا

كاراكاس، 13 سبتمبر/أيلول (راديو هافانا كوبا) : اكد سيسار سانغينيتي رئيس برلمان الهنود الحمر فرع أمريكا في جمهورية فنزويلا البوليفارية، أن الحصار الذي تفرضه الوﻻيات المتحدة ضد كوبا ينتهك الحقوق اﻻساسية للذين يعيشون في الجزيرة الكاريبية.

وطلب البرلماني الفنزويلي من مقر برلمان الهنود الحمر في كاراكاس من حكومة واشنطن، برفع قيود وإجراءات الحصار، لانه ليس له معنى إلا تقويض الحقوق اﻻساسية لسكان الجزيرة الكاريبية والحاق الضرر بالشركات والبلدان المهتمة في إقامة علاقات تجارية مع كوبا.

من جانب اخر انتقد انخيل شانشيز اﻻمين العام لحزب الاتحاد الثوري الوطني في غواتيمالا الحصار اﻻقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الوﻻيات المتحدة ضد كوبا منذ اكثر من نصف قرن من الزمن واعتبره حرب مالية بحيث يعوق وبشكل وحشي التنمية الاجتماعية والاقتصادية للجزيرة الكاريبية.

وقال أن الهدف الرئيسي من الحصار المفروض من قبل البيت اﻻبيض ليس بسبب اخر غير فرض الاختناق الاقتصادي والتجاري والمالي على الجزيرة الكاريبية وذلك بحرمانها من وسائلها الرئيسية للبقاء، وتفتقد قيود وإجراءات الحصار ﻻي أساس قانوني وأخلاقي ومعنوي، فاستنادا الى ما ينص عليه الفرع ج) من المادة الثانية من معاهدة جنيف بشأن الوقاية من جريمة اﻻبادة والمعاقبة عليها، المبرمة في التاسع من ديسمبر/كانون اﻻول 1948، فان الحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة على كوبا يصنف كعمل إبادة، وبالتالي فهو يشكل جريمة بحق القانون الدولي.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up