راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

وزير خارجية كوبا يشير إلى بعض النقاط لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة

بنما، 13 أبريل/نيسان (راديو هافانا كوبا) : اكد وزير العلاقات الخارجية الكوبي برونو رودريغيز أن الخطوة الأولى في الحوار لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة تشير إلى التحولات في السياسة الأمريكية التي يجب إن تعترف بالحكومة الثورية في كوبا.

وفي مؤتمر صحفي على هامش القمة السابعة للأمريكيتين، اكد رئيس دبلوماسية الجزيرة الكاريبية أن هذه هي المرحلة الأولى لما سماها الرئيس الأمريكي باراك اوباما التغيير في الموقف للاعتراف من قبل السلطات الكوبية من خلال تطبيع العلاقات الدبلوماسية وفتح سفارات كلا البلدين.

وقال برونو رودريغيز أن كوبا والولايات المتحدة يعملون خلال هذه الفترة عن طريق الاتفاق المتبادل والتقدم المحرز لخلق سياق مناسب، بالإشارة الى عملية تطبيع العلاقات الثنائية التي تم الإعلان عنها ال 17 من ديسمبر/كانون الأول الماضي.

واكد الوزير الكوبي، أن بلاده ترى كمهم جدا ختام هذه المرحلة مع شطب الجزيرة الكاريبية من قائمة الدول الراعية للإرهاب، واستعادة الخدمات المصرفية لمكتب رعاية المصالح الكوبية في واشنطن.

وشدد برونو رودريغيز على أن عملية تطبيع العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة ستكون طويلة ومعقدة حيث تشمل رفع الحصار الاقتصادية والتجاري والمالي الذي يفرضه البيت الأبيض ضد الشعب الكوبي واستعادة الأراضي المحتلة شرق غوانتانمو.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3860339

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4037
  • اليوم: 3478
  • في الخط: 188
  • الكامل: 3860339