كوبا تسلط الضوء في جنيف على أهمية التضامن والتعليم في مجال حماية حقوق الإنسان

جنيف، 19 يونيو/حزيران (راديو هافانا كوبا) : سلطت كوبا الضوء في جنيف على أهمية التضامن والتعليم في مجال حماية حقوق الإنسان بما يتفق تماما مع أهداف ومبادىء ميثاق الأمم المتحدة.

وفي مداخلة لممثل الجزيرة الكاريبية في الدورة التاسعة والعشرين لجلسات مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بابلو بيرتي، قال انه هناك نوعان من الأدوات القوية لمواجهة التحديات الكبرى التي يعاني منها العالم اليوم وهي أهداف ومبادى ميثاق الأمم المتحدة.

واكد الدبلوماسي الكوبي ان الحق في التعليم ضروري لمستقبل الأجيال الجديدة والمجتمعات وان كوبا تضمن وصول جميع المواطنين للتعليم المجاني وذات الجودة.

وأشار أيضا إلى تقرير منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) الذي يعترف بإنجارات الجزيرة الكاريبية في هذا القطاع حيث تخصص ال 13 بالمائة من ناتجها المحلي الإجمالي.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up