الرئيس الكوبي راؤول كاسترو ونظيره الأمريكي يقدمون تصريحات للصحافة بعد المحادثات الرسمية

هافانا، 21 مارس/آذار (راديو هافانا كوبا) : قدم كل من رئيس مجلسي الدولة والوزراء جنرال الجيش الكوبي راؤول كاسترو ونظيره الأمريكي باراك اوباما في قصر الثورة في العاصمة الكوبية هافانا، تصريحات للصحافة المحلية والأجنبية.

وشدد راؤول كاسترو على استعداد الحكومة الكوبية للمضي قدما في تطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة.

وسلط الضوء على التعاون الحالي بين البلدين في مختلف القطاعات مثل التكنولوجيا الحيوية، وقال "يمكن القيام بالكثير إذا تم رفع الحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة"، وأضاف ان شركات من كلا البلدين يعملان في التعاون بين البلدين في الأنشطة التجارية في إطار لا يزال مقيد يفرضه الحصار.

واكد الرئيس الكوبي ان الحصار هو العقبة الأكبر في التنمية الاقتصادية ورفاهية الشعب، وأضاف، “نعترف بموقف الرئيس اوباما وحكومته ضد الحصار والدعوات المتكررة للكونغرس الأمريكي لرفعه".

من جانبه طلب الرئيس الأمريكي السماح لتقديم التعازي لأسر وأصدقاء جندي أمريكي قتل في العراق، وقال "أفكارى وصلاتي معكم".

وأشار الرئيس الأمريكي إلى الضيافة من قبل الشعب الكوبي بعد وصوله الى مطار هافانا الدولي، وقال " نشعر بالتحمس لما تم استقبالنا مع الابتسامات".

كما أشار إلى ان زيارته لكوبا كانت "لا يمكن تخيلها" لكن أضاف " أن ذلك يوما جديدا بين بلدينا".

وسلط الرئيس الأمريكي الضوء على سلسلة من الخلافات القائمة بين البلدين في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل بجد لحل هذه الخلافات. أن الهدف من الحوار حول الحقوق هو إن يكون لدينا محادثات ودية وان نتعلم من بعضنا البعض. وسلط الضوء على الإنجازات التي حققتها كوبا في مجال الصحة والتعليم.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up