راديو هافانا كوبا

صوت صداقة يجوب العالم

  • تابعنا

#NoMasBloqueo #SolidaridadVsBloqueo

استعداد جميع المحافظات والبلديات الكوبية للمسيرات بمناسبة عيد العمال العالمي الأول من مايو/أيار

هافانا، 30 أبريل/نيسان (راديو هافانا كوبا) : أصبحت جميع الساحات الكوبية بما في ذلك ساحة الثورة "خوسيه مارتيه" في العاصمة الكوبية هافانا، على استعداد للمشاركة في مسيرات الأول من مايو/أيار عيد العمال العالمي.

وصادق الأمين العام لمركز العمال الكوبيين اوليسيس غيلارت ديناسيميينتو مجددا في العاصمة الكوبية هافانا، على أن اليوم العالمي للبروليتاريا سوف يتحول إلى التزام للعمال الكوبيين مع الثورة.

وفي اجتماع جرى في هافانا وتناول التحضيرات للمسيرة التي تجري الأول من مايو/أيار المقبل شدد الأمين العام لمركز العمال الكوبيين وعضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكوبي على أن النقابات الكوبية سوف ترسل رسالة لجميع شعوب العالم حول أهمية الدفاع عن العمل الثوري ومسئولية هذه الطبقة في التنمية الاجتماعية اعتبارا من الجهود الذاتية المبذولة.

من جانبه قال الأمين العام لمركز العمال الكوبيين في العاصمة هافانا لويس مانويل كاستنانيدا، أن حفلة العمال سوف تخدم للتأكيد على إدانات الشعب الكوبي للحصار الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الولايات المتحدة والمطالبة لاستعادة الأراضي التي تحتلها واشنطن في الشرق الكوبي حيث تحافظ هناك على قاعدة عسكرية.

وذكر أيضا انه من بين الدوافع التي تشجع الاحتفال البروليتاري الذكرى السنوية ال 55 لحملة محو الأمية والانتصار العظيم في بلايا خيرون (خليج الخنازير) وإعلان الطابع الاشتراكي للثورة والذكرى السنوية ال 60 لوصول اليخت جرانما، وكذلك الذكرى السنوية ال 90 لميلاد القائد التاريخي للثورة الكوبية فيدل كاسترو والدعم الكامل للاتفاقات الناتجة عن المؤتمر السابع للحزب الشيوعي الكوبي.

وجرى في العاصمة الكوبية هافانا اجتماع لتفقد التحضيرات للمسيرة التي تجري في ساحة الثورة "خوسيه مارتيه" بمناسبة عيد العامل العالمي الأول من مايو/أيار المقبل.

وتجري في جميع أنحاء كوبا مسيرات مماثلة تحت شعار " من اجل كوبا، الوحدة والالتزام" بمناسبة عيد العمال العالمي.

وسلطت سكرتيرة منظمة الحزب الشيوعي الكوبي في هافانا ميرسيديس لوبيز اسيا الضوء على مهمة العمال في البلاد وأولئك الذين يأتون من دول أخرى للمشاركة في الاحتفالات بمناسبة يوم البروليتاريا العالمية.

وشارك في هذا الاجتماع كل من نائب رئيس مجلس الدولة الكوبي سالفادور فالديس ميسا والأمين العام لمركز العمال الكوبيين اوليسيس غيلارت دي ناسيميينتو والذي تناول الأبداع من قبل العمال والشعب بشكل عام في المسيرات بهذه المناسبة.

وأكدت السكرتيرة الأولى لاتحاد الشبيبة الشيوعية الكوبية جونايسكي كريسبو، أن الشباب الكوبيين هم الذين سيغلقون المسيرة في هافانا، حيث انهم يعربون عن حماس الأجيال الجديدة دعما للثورة.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
التعليق اليومي
اترك تعليق
عدد الزوار

3861761

  • العدد اﻻكبر في الخط: 19729
  • امس: 4037
  • اليوم: 4900
  • في الخط: 187
  • الكامل: 3861761