كوبا تسلط الضوء على ان التعاون فيما بين بلدان الجنوب أداة فعالة للبلدان النامية

هافانا، 15 فبراير/شباط 2020 (راديو هافانا كوبا) : أكد السكرتير الأول للبعثة الدائمة لكوبا لدى الأمم المتحدة، خوان ميغيل غونزاليس، إن التعاون فيما بين بلدان الجنوب هو أداة فعالة للبلدان النامية ولإعادة تصميم هيكل التعاون الدولي.

ووفقا للدبلوماسي الكوبي، يمثل التعاون فيما بلدان الجنوب، توطيد التحالفات بين الأمم وتحديد المبادئ التوجيهية في تحديد الاحتياجات الأصلية للدول النامية.

وسلط الضوء على إرادة كوبا لصالح مساعدتها الداعمة للشعوب التي تحتاج لهذه المساعدة، دون أي شروط، مع الاحترام التام لسيادة كل بلد وتقرير مصيره.

وشدد على أن المساهمات المتواضعة وبرامج التعاون في الجزيرة الكاريبية في أكثر من 150 دولة، تُظهر الإمكانيات الواسعة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب.

وطالب الدبلوماسي الكوبي بتعزيز تعددية الأطراف، وتحقيق قدر أكبر من النزاهة لمنظومة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بأسره حتى تحقق البلدان النامية هدف القضاء على الجوع المطلق، الذي تم الاتفاق عليه في خطة عام 2030.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up