مارادونا يخضع لعملية جراحية ناجحة في الدماغ

maradona celebra

بوينس آيرس 04 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 (راديو هافانا كوبا): خضع أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو ارماندو مارادونا لعملية جراحية ناجحة في الدماغ لإزالة تجمع دموي، وفقا لما قال طبيبه يوم أمس الثلاثاء

وأجريت العملية الطارئة في عيادة أوليفوس في بوينس آيرس العاصمة بعد تشخيص إصابة النجم السابق البالغ من العمر 60 عاما بورم دموي تحت الجافية، وهو تجمع من الدم بين سطح الدماغ والجافية التي تغطي المخ.

وقال ليوبولدو لوكي، الطبيب الشخصي لمارادونا، في مؤتمر صحفي مرتجل بعد العملية: "أجرى الجراحة فريق من جراحي الأعصاب المشهورين واستغرقت حوالي ساعة و20 دقيقة. تم إزالة الورم الدموي بنجاح. واجتاز دييغو الجراحة بشكل جيد للغاية وهو مستيقظ".

وأضاف: "كل شيء تحت السيطرة ... سنرى كيف يتعافى يوما بعد يوم. العلامات المبكرة جيدة جدا لعملية ليست معقدة للغاية، لكنها تظل جراحة أعصاب".

وتجمع حوالي 50 من محبي أسطورة كرة القدم خارج العيادة وهتفوا "دييغو، دييغو" لدى سماعهم بنتيجة الجراحة.

ونقل مارادونا أولا إلى عيادة إيبينسا في لابلاتا جنوب بوينس آيرس يوم الاثنين بسبب ما كان يعتقد في البداية أنه جفاف وفقر الدم قبل أن يتم نقله إلى عيادة أوليفوس بعد ظهر الثلاثاء.

وعانى اللاعب الذي يعد من أفضل لاعبي كرة القدم على الإطلاق من قائمة طويلة من المشاكل الصحية منذ انتهاء مسيرته الكروية في 1997.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up