الرئيسان البرازيليان السابقان ديلما روسيف ولويس ايناسيو لولا دا سيلفا يحضران مراسم تأبين القائد الخالد فيدل كاسترو في سانتياغو دي كوبا

ساو باولو، 2 كانون اﻷول/ديسمبر (راديو هافانا كوبا) - سيشارك الرئيسان البرازيليان السابقان، ديلما روسيف، ولويس ايناسيو لولا دا سيلفا، في مراسم تأبين الزعيم التاريخي للثورة الكوبية، فيدل كاسترو، والتي ستجري يومي السبت والأحد القادمين في مدينة سانتياغو دي كوبا.

وأكدت ديلما روسيف أن المرشد الثوري كان من أهم الشخصيات في الحياة السياسية المعاصرة، وكان يتمتع بالبصيرة في بناء المجتمع الأخوي والعادل.

من جانبه، قال لولا دا سيلفا إن فيدل كان أعظم شخصية في أمريكا اللاتينية، ﻷنه كان صوتاً للنضال والأمل بالنسبة للفقراء في القارة.

وسيشارك في مراسم تأبين القائد الخالد فيدل كاسترو أيضاً نائب رئيس أنغولا، مانويل فيسنتي.

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up