رئيس السلفادور يحض على إجراء تحقيق مع مسؤولين سابقين بتهمة التهرب الضريبي

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
2013-10-11 12:18:34

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

سان سلفادور، 11 تشرين اﻷول/أكتوبر (راديو هافانا كوبا) - دعا رئيس السلفادور ماوريسيو فونيس من جديد النائب العام، لويس مارتينيز، للتحقيق في التهرب المزعوم لمسؤولين حكوميين سابقين من دفع الضرائب.

وترتبط القضية بطلب من دائرة الإيرادات الداخلية للولايات المتحدة للتحقيق في عملية احتيال ضريبي وغسل أموال، والتي يتورط فيها رئيس سلفادوري سابق، لم يتم الكشف عن إسمه.

وأوضح فونيس أنه ليس هو من يكشف عن أسماء المتورطين ولا حتى إعطاء تفاصيل حول التحقيق، لأن ذلك من شأنه أن يعتبر تدخلاً في عمل المدعي العام.

بدوره، لم يعطِ مارتينيز حتى الآن رداً على طلب الرئيس السلفادوري، الذي أعلن عنه لأول مرة يوم السبت الماضي في برنامجه اﻹذاعي محادثة مع سيادة الرئيس.



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up