نيكاراغوا ترفض تدخل منظمة الدول الأمريكية في شؤونها الداخلية

ماناغوا، 20 أكتوبر/تشرين الأول 2021 (راديو هافانا كوبا): رفضت وزارة الخارجية النيكاراغوية الإجراءات التدخلية التي دبرتها منظمة الدول الأمريكية والتي تهدد السيادة الوطنية في هذا البلد الواقع في أمريكا الوسطى.

وجاء هذه الرفض بعد ان أكدت وزارة الخارجية النيكاراغوية، أن منظمة الدول الأمريكية ستقوم الأربعاء بالمناقشة عن "وضع البلاد"، حيث طالبت باحترام السيادة وتقرير المصير، وشددت على "إننا لا نقبل مناقشة أو الحكم على أعمال السيادة، مضيفة، "ان شعب نيكاراغوا وفي ممارسة حقوقه الاساسية يلتزم بالعيش وفقا للقوانين والمعايير الاجتماعية".

وأشار بيان وزارة الخارجية النيكاراغوية، "بالنسبة لمواطنينا، من غير المقبول أن تقوم دولة أخرى أو دول أخرى، في انتهاك صريح لمبدأ تقرير المصير للشعوب وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، بالحكم على شعب حر آخر، لذلك فإننا نرفض هذا الاجتماع غير الشرعي منذ أعلانه ونحن لا نشارك فيه".

وتؤكد وزارة الخارجية النيكاراغوية أن طلبها، بالإضافة إلى كونه متوافقًا مع ميثاق الأمم المتحدة، هو أيضًا احترام وضمانات لدستورها، الذي ينص على الاستقلال والسيادة وتقرير المصير الوطني.

وأوضحت ان "أي تدخل أجنبي في الشؤون الداخلية لنيكاراغوا أو أي محاولة لتقويض تلك الحقوق يهدد حياة الناس، ومن واجب جميع النيكاراغويين الحفاظ على هذه الحقوق والدفاع عنها".

وقبل الانتخابات العامة المقرر إجراؤها في 7 نوفمبر في نيكاراغوا، بدأت منظمة الدول الأمريكية مناقشة القضية حيث يتم التشكيك في النموذج الديمقراطي للبلاد، وهو سلوك مشابه للسلوك المفترض مع بوليفيا، والتي أطلقت العنان لانقلاب الدولة ضد الرئيس آنذاك إيفو موراليس.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up