محكمة العدل العليا الهندوراسية ترفض طلب الحزب الحر بشأن إلغاء الانتخابات

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر
2013-12-25 10:42:51

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

تيغوسيغالبا، 25 كانون الأول/ديسمبر (راديو هافانا كوبا) - رفضت محكمة العدل العليا في هندوراس طلب الطعن الذي تقدم به حزب الحرية وإعادة التأسيس المعارض (الحزب الحر) لإبطال الانتخابات الرئاسية التي جرت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي والتي شابتها عمليات التزوير التي أدت إلى فوز مرشح الحزب الوطني اليميني الحاكم خوان أورلاندو إيرنانديز.

وقال رئيس المحكمة العليا، خورخي ريفيرا، إنه لم يتم قبول طلب الطعن، رغم أنه من المتوقع أن تقوم الهيئة بإصدار تقرير كامل خلال الأيام المقبلة.

ويقول الحزب الحر إن مرشحته، زيومارا كاسترو، قد فازت في اﻹنتخابات وتقدم بطلب الطعن إلى المحكمة بعد أن رفضت المحكمة الانتخابية العليا طلب المنسق العام لهذا الحزب السياسي، مانويل زيلايا، وأعلنت رسمياً فوز مرشح الحزب الوطني اليميني إيرنانديز باﻹنتخابات في الرابع عشر من الشهر الجاري.
 



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up