وزير العلاقات الخارجية الكوبي يؤكد أن الحصار الأمريكي المفروض على الجزيرة الكاريبية يؤدي إلى خسائر تقدر بالملايين

هافانا، 10 آب/أغسطس (راديو هافانا كوبا) - أكد وزير العلاقات الخارجية الكوبي برونو رودريغيز، أن الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الولايات المتحدة الأمريكية على الجزيرة الكاريبية، منذ نحو ستة عقود من الزمن قد أدى إلى خسائر تقدر بأكثر من 753 ألفاً و668 مليوناً من الدولارات.

وخلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الكوبية هافانا لعرض التقرير الذي ستقدمه كوبا إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال رودريغيز، إن القيمة الإجمالية للأضرار قد تم احتسابها طبقاً للمنهجيات المصادق عليها من قبل المؤسسات الأمريكية وقيمة الذهب.

وأكد وزير الخارجية الكوبي أنه لا توجد أسرة في البلد الكاريبي إلا وتعاني من الأضرار الناجمة عن الحصار الاقتصادي التي تفرضه واشنطن على هافانا، وهو اﻷمر الذي يشكل العائق الرئيسي أمام تطور البلاد وأمام علاقاتها الاقتصادية الدولية.

وأعاد رئيس الدبلوماسية إلى اﻷذهان أن السياسة العدائية التي ينتهجها البيت الأبيض لا تزال تشكل عائقاً، بعد مرور عامين تقريباً على إعلان الرئيس باراك أوباما المضي نحو استعادة العلاقات مع كوبا.


 

بقلم: محمد مصطفى حسين خضر



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up