الحكومة الكوبية تؤكد من جديد التزامها بالصحة الشاملة

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
2021-04-08 11:04:02

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

.

هافانا، 08 أبريل/نيسان 2021 (راديو هافانا كوبا): أكدت السلطات الصحية الكوبية في 7 أبريل، وبمناسبة يوم الصحة العالمي، التزام هافانا بضمان هذا الحق لجميع الناس، حتى خارج الحدود الوطنية.

وأكد وزير الصحة العامة، خوسيه أنخل بورتال ميراندا، في موقعه على شبكة الانترنيت، "أن أكبر جزيرة في منطقة البحر الكاريبي "تكرر بحقائق التزامها بالصحة الشاملة: للجميع وفي كل مكان".

كما أشار الوزير الكوبي إلى الشبكة الواسعة من المؤسسات والخدمات في هذا البلد التي تتيح توفير التغطية الصحية إلى 100 في المائة من السكان، مضيفا، "لدينا نظام صحي وطني مجاني، ويمكن الوصول إليه، وإقليمي، وشامل، وبدون تمييز، وبمشاركة مجتمعية ومشتركة بين القطاعات، ويقوم على الرعاية الصحية الأولية".

وأوضح أن هناك أكثر من 11000 مكتب طبيب أسرة وممرضات، و449 عيادة شاملة، و150 مستشفى و12 معهدًا بحثيًا، من بين مراكز صحية أخرى، بالإضافة إلى ذلك، فإن كوبا لديها إمكانات تسعة أطباء لكل ألف نسمة.

وأضاف الوزير أنه في عالم يعيش فيه أكثر من مليار شخص دون أن يروا أخصائيًا صحيًا، فإن كوبا لديها القدرات، من حيث البنية التحتية ورأس المال البشري، التي تم إنشاؤها في سنوات الثورة.

وأشار إلى أن عام 2021 قد تم تحديده باعتباره العام الدولي للصحة والعاملين في مجال الرعاية الاجتماعية، لذلك يسلط يوم الصحة العالمي هذا الضوء على أهمية الإنصاف باعتبارها حجر الزاوية في التعافي من فيروس كورونا المستجد.



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
فيما يلي
  • Creole
  • Inglés
  • Francés

الأكثر قراءة

up