الحكومة الكوبية تؤكد مجددا عن تضامنها مع الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف

هافانا، 13 مايو/أيار (راديو هافانا كوبا) : أكدت الحكومة الكوبية مجددا عن تضامنها مع رئيسة البرازيل ديلما روسيف وحزب العمال وشعب البلد الواقع في أمريكا الجنوبية أمام الانقلاب البرلماني ضد الرئيسة الشرعية.

وأدانت السلطات الكوبية في بيان، أن هذه العملية استخدمت القناع القانوني لتحقيق أهداف الانقلابيين وهي بالطبع تجري منذ اشهر في برازيليا العاصمة.

وأشار بيان الحكومة الكوبية أن الأحداث التي تجري في البرازيل تشكل جزء من هجوم الرجعية الإمبريالية والاوليغارشية ضد الحكومات الثورية والتقدمية في المنطقة وهو ما يتعارض مع أعلان أمريكا اللاتينية ومنطقة بحر الكاريبي باعتبارها منطقة سلام والموقع من قبل رؤساء دول وحكومات مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة بحر الكاريبي (سيلاك) في القمة الثانية التي عقدت في شهر يناير/كانون الثاني 2014 في العاصمة الكوبية هافانا.

كما أشار البيان إلى الخطاب الأخير لرئيس مجلسي الدولة والوزراء جنرال الجيش الكوبي راؤول كاسترو في جلسات البرلمان الكوبي ال 29 من ديسمبر/كانون الأول الماضي، عندما قال انه بعد وصول اليمين إلى السلطة لا يشك في تفكيك السياسات الاجتماعية وتعود بالمنفع للأغنياء واستعادة الليبرالية الجديدة وتطبيق الممارسة الإجرامية ضد العمال والنساء والشباب.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up