الأكوادوريون يقومون بمسيرة للمطالبة بالوفاء بوعود الحكومة

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
2021-09-16 10:49:33

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

كيتو، 16 سبتمبر/أيلول 2021 (راديو هافانا كوبا): تظاهر مئات الأشخاص في وسط العاصمة كيتو وذلك ضمن إضراب عام وقع في عدة مدن في الإكوادور لمطالبة الحكومة بالوفاء بوعودها الانتخابية.

وشارك في التعبئة قادة الجبهة الموحدة للعمال واتحاد القوميات الأصلية في الإكوادور، بالإضافة إلى ممثلين عن قطاعي التعليم والطلاب.

وخلال المسيرة لمسافة كيلومترين تقريبًا إلى أقرب نقطة ممكنة من القصر الرئاسي، هتف المتظاهرون بعبارات مثل: لا لخصخصة الشركات العامة، والشعب المتحد لن يُهزم أبدًا، وكفاح الدفاع عن الشعب هو نضال الشعب.

وأشار شاب مشارك في هذه المسيرة في تصريحات لوكالة أنباء أمريكا اللاتينية "برنسا لاتينا"، "نحن نسير بشكل رئيسي من أجل كل ما يحدث في البلاد: أولاً يريدون خصخصة جميع الموارد الاستراتيجية، وبالأمس في الجمعية الوطنية كان هناك عار كامل في مساءلة أمين المظالم، فريدي كاريون، الذي خاطر بحياته لدعم احتجاجات أكتوبر من عام 2019".

من جهتها أكدت جيني كايسيدو، نيابة عن المعلمين في البلاد، أنها انضمت إلى الاحتجاجات الرافضة للخصخصة وغلاء المعيشة وارتفاع أسعار الوقود، وكذلك للمطالبة بتطبيق القانون الأساسي للتعليم بين الثقافات.

بدوره، وقال ماركو "إننا نواجه حكومة الكارثة وفي خضم عدم الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي"، والذي يرى في رأيه حتى أولئك الذين صوتوا لصالح غييرمو لاسو لمنصب الرئيس يشعرون اليوم بالضربات السياسية التي أعطت استمرارية القرارات السيئة التي اتخذها الرئيس السابق لينين مورينو.

وكان خروج صندوق النقد الدولي من الإكوادور وانتهاء الاتفاقات بين السلطة التنفيذية وهذا الكيان متعدد الأطراف سببًا للطلب أيضًا.

وفي أقل من أربعة أشهر من الحكم، تعرض غييرمو لاسو لانتقادات بسبب إدارته واحتجاجات من مختلف القطاعات.



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up