الدول الأعضاء في رابطة بحر الكاريبي تدعو إلى تعزيز التعاون في المنطقة

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
2017-03-09 11:05:10

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

هافانا، 09 مارس/آذار 2017 (راديو هافانا كوبا) : دعت الأمينة العامة لرابطة دول بحر الكاريبي جون سومير في العاصمة الكوبية هافانا، إلى تعزيز التعاون بين بلدان المنطقة وتوسيع شبكة التعاون الأممي في مشاريع التنمية.

وأكدت سومير في مداخلة لها في المؤتمر الأول للتعاون بين دول بحر الكاريبي، والذي اختتم الثامن من مارس/آذار ، أن هذا المؤتمر فرصة للمضي قدما في غرض التوصل إلى اتفاق بشأن استراتيجيات لتعاون مستقل وكبير بين دول المنطقة.

وأشارت أن المنتدى الذي شاركت فيه 25 دولة عضو في رابطة دول بحر الكاريبي، سوف يساهم في تحويل الكتلة الكاريبية إلى آلية التنسيق والتعاون بامتياز من اجل الكاريبي العملاق.

وقالت أن التعاون هو اكثر أهمية عندما تهدد آثار تغير المناخ بشكل أساسي الدول الصغيرة في المنطقة والتي تعتمد أساسا على قطاع السياحة كنشاط اقتصادي.

وأعربت الأمينة العامة لرابطة دول بحر الكاريبي عن شكرها لكوبا التي لعبت دورا هاما في المنطقة، وتنظيم مثل هذه المحافل التي هي مسبقا للدورة العادية الثانية والعشرين لمجلس وزراء رابطة دول بحر الكاريبي والتي تجري العاشر من مارس/آذار في هافانا.

والبلدان الأعضاء في رابطة دول بحر الكاريبي هي: انتيغوا وبرابوداس، باهاماس، باربادوس، بيليز، كولومبيا، كوستا ريكا، كوبا، دومينيكا، الجمهورية الدومينيكانية، السلفادور، غرانادا، غواتيمالا، غويانا، هايتي، الهندوراس، المكسيك، جامايكا، نيكاراغوا، بنما، سان كريستوبال ونييفيز، سانت لوشيا، سان فيسينتي وغراناديناس، سورينام، ترينيداد وتوباغو، وفنزويلا.

أمام الأعضاء المشاركين فهم: اروبا، وكورازاو، وفرنسا نيابة عن غويانا الفرنسية، وسانت بارتولوميه وسانت مارتين، وغوادالوبي وهولندا نيابة عن بونايريه، سابا، و ساينت اويستاتيس، ومارتينيكا، وساينت مارتين وجزر تركس وكايكوس. وفي نفس الوقت، تشارك 24 دولة بصفتها كمراقبة من أفريقيا واسيا وأوربا وأمريكا اللاتينية.



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
جاري التحميل
Despertar con Cuba
فيما يلي
  • Cartas a la Redacción
  • Cancionero Iberoamericano
  • Cubanas

الأكثر قراءة

up