كوبا تحث إلى وحدة وتكامل بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
2018-05-03 12:09:57

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

هافانا، 03 مايو/أيار 2018 (راديو هافانا كوبا) : أكدت نائبة وزير العلاقات الخارجية الكوبية آنا تيريسا غونزاليز فراغا في العاصمة هافانا، أن كوبا تحث إلى تعزيز وتقوية مواقف وواحدة وتكامل بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، عندما تحاول الإمبريالية كسر التقدمات المحرزة من قبل القوى التقدمية والأحزاب اليسارية في المنطقة.

وأشارت نائبة وزير الخارجية في مداخلة لها في المنتدى الدولي للتضامن مع كوبا والذي جرى الثاني من مايو في قصر المؤتمرات في هافانا، وبمشاركة اكثر من ألف من النشطاء النقابيون، يمثلون 241 منظمة تضامنية ونقابية من 66 دولة، إلى الحاجة الملحة لمواجهة التحديات الجديدة والتقدم بما يوحد المنطقة، للحفاظ على الوحدة ضمن التنوع.

وشددت آنا تيريسا غونزاليز فراغا، على انه من المستحيل مواجهة تحديات المنظمات اليسارية والتقدمية في المنطقة دون تعزيز وحدة الحركات الاجتماعية والنقابية ، وتعزيز سيناريوهات التكامل.

من جانبه قال الأمين العام لمركز العمال الكوبيين اوليسيس غيلارت دي ناسيميينتو، أن المعركة التي تخوضها كوبا في الوقت الحالي، هي المطالبة برفع الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الولايات المتحدة.

وأضاف انه وعلى الرغم من التحديات التي تواجهه تقدم الاقتصاد في ظل الظروف المالية المعقدة التي لا تزال قائمة، فإن كوبا ستتقدم بخطوة ثابتة في تحديث النموذج الاقتصادي والاجتماعي.

وأكد الزعيم النقابي أيضا على ضرورة المطالبة بإعادة الأراضي التي تحتلها الولايات المتحدة والتي حولتها إلى قاعدة بحرية في إقليم غوانتانامو الشرقي.

وأكد مجددا على دعم "النضال العادل في العالم من أجل احترام العمل والحقوق الاجتماعية لمحاربة الإصلاحات التي تتجاهل المطالب التي توصلت إليها نقابات العالم.

وأعرب رئيس مركز العمال الكوبيين، عن تضامن بلاده مع حكومات فنزويلا وسورية ونيكاراغوا وقضايا فلسطين والصحراء الغربية ومع الرئيس البرازيلي السابق لويز ايناسيو لولا دا سيلفا.


المنشورات ذات الصلة


التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
فيما يلي
  • Inglés
  • Francés
  • Portugués

الأكثر قراءة

up