دياز كانيل يرفض الإجراءات الأمريكية الجديدة ضد كوبا

Trump se despide del poder imponiendo sanciones a varias naciones.

هافانا، 15 يناير/كانون الثاني 2021 (راديو هافانا كوبا): وصف الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل الإجراءات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة ضد روسيا وإيران والصين وفنزويلا وكوبا بأنها غير عادلة.

واستنكر دياز كانيل في موقعه على شبكة التواصل الاجتماعي "توتر"، أن "فشل إدارة ترامب لا تتوقف عن إملاء إجراءات جائرة وأحادية الجانب ضد كوبا".

وأضاف الرئيس الكوبي "أننا سننتصر" ونشر في موقعه مقالاً لصحيفة غرانما اليومية حول هذه الإجراءات الجديدة من قبل إدارة دونالد ترامب المنتهية ولايته.

وأنشأ مكتب الصناعة والأمن التابع لوزارة التجارة الأمريكية ضوابط جديدة لتصدير تقنيات وأنشطة محددة يمكن أن تخدم الاستخبارات العسكرية في الصين وكوبا وروسيا وفنزويلا ودول أخرى يفترض أنها تدعم الإرهاب.

وبحسب المعلومات المنشورة على الموقع الإلكتروني لهذه الوكالة الحكومية، فإن الهدف من التعديل هو "منع المواطنين الأمريكيين من دعم برامج أسلحة الدمار الشامل غير المرخصة".

وصنفت وزارة التجارة الامريكية كوبا على أنها "خصم أجنبي" بموجب أمر تنفيذي لترامب يمنح وزير التجارة سلطة حظر بعض المعاملات التي تشكل خطرًا على أمن الولايات المتحدة فيما يتعلق بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وتدخل هذه الإجراءات حيز التنفيذ اعتبارًا من 16 مارس، وفقًا لما أكدته وزارة التجارة الامريكية.

وقد رفض وزير الخارجية برونو رودريغيز الإجراءات القسرية الجديدة ضد الدولة الكاريبية، والتي وصفها بأنها ذات دوافع سياسية.

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
up