وزير الخارجية الكوبي يؤكد أن الولايات المتحدة ليس لديها سلطة اخلاقية بشأن رعاية الأطفال

بقلم: عبدالرقيب احمد قاسم عكارس
2022-01-26 11:36:41

Pinterest
Telegram
Linkedin
WhatsApp

EE.UU. constituye una amenaza para el desarme nuclear, afirma canciller cubano.

هافانا، 26 يناير/كانون الثاني 2022 (راديو هافانا كوبا): أكد وزير خارجية كوبا، برونو رودريغيز، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة التي لم تصدق على اتفاقية حقوق الطفل، لذا فهي تفتقر إلى السلطة الأخلاقية للإشارة إلى كوبا في هذه المسائل.

وحث وزير الخارجية الكوبي في حسابه الرسمي على "تويتر"، على وضع حد للانتهاكات ضد 653 طفلًا مسجونين في سجون للبالغين في الولايات المتحدة، وفقًا لبيانات مؤسسة الدفاع عن الأطفال، وهي منظمة غير ربحية مقرها في واشنطن ولها مكاتب في عدة ولايات أمريكية والتي نشرت تقرير عن "حالة أطفال أمريكا 2021".

 وندد برونو رودريغيز سابقا بحملة واشنطن ضد كوبا بشأن الاعتقالات المزعومة والمحاكمات ضد الاطفال الذين تقل أعمارهم عن 16 عامًا بعد أعمال الشغب في 11 يوليو في عدة محافظات في البلاد.

وقال الوزير الكوبي، "إن الولايات المتحدة تدرك جيدًا أن الإجراءات القضائية الحالية في كوبا تتم بما يتفق تمامًا مع القانون وضمن المعايير المقبولة دوليًا"، وعلق على أن تطبيق السياسات المعادية للمهاجرين تسبب، بين أبريل ويونيو 2018، في فصل 4500 طفل عن آبائهم في الولايات المتحدة، وفقًا للتقرير.

وفي كوبا، بموجب القانون، لا يجوز محاكمة أي شخص دون سن السادسة عشرة جنائيا، حيث ينص القانون الجنائي الحالي على أن "المسؤولية الجنائية مطلوبة من الشخص الطبيعي ابتداء من سن 16 سنة وقت ارتكاب الجريمة المعاقب عليها".



التعليق


أترك تعليقا
الجميع مطلوبة
لم يتم نشره
captcha challenge
فيما يلي
  • Despertar con Cuba
  • Sonido Cubano
  • Noticiero

الأكثر قراءة

up